6 جرحى بإطلاق نار في كاليفورنيا

أعلنت شرطة كاليفورنيا، اليوم الاثنين، أن ستة أشخاص أصيبوا، إثر إطلاق الرصاص عليهم في حفل كبير، على الرغم من أمر البقاء في المنزل المعمول به في الولاية الأمريكية. وقال مكتب رئيس البلدية، إن إطلاق النار وقع مساء الجمعة الماضي، في مجمع سكني في مدينة بيكرسفيلد.

وقد تم علاج الضحايا، وهم أربع نساء ورجل وطفلة صغيرة، من إصابات غير خطيرة.

ولم يتم اعتقال أي شخص، لكن يشتبه في أن أربعة رجال شوهدوا يفرون في سيارة، هم منفذو الهجوم.

وقال مكتب عمدة مقاطعة كيرن، إن التحقيق جارٍ.

وقد تم فرض قيود شاملة على السفر منذ الشهر الماضي في كاليفورنيا، التي تعد من أكثر الولايات تضرراً من وباء الفيروس التاجي. وحتى 11 من أبريل الجاري، سجلت الولاية 21794 حالة إصابة، و651 حالة وفاة.

وبموجب أمر من حاكم الولاية، جافين نيوسوم، لا يمكن للسكان مغادرة منازلهم، إلا لشراء مواد البقالة والأدوية، أو تمشية الكلاب أو ممارسة الرياضة.

كما أُجبرت الشركات غير الأساسية على الإغلاق، بينما يُسمح للشركات والمتاجر الأخرى الأساسية، أن تبقى مفتوحة، بما في ذلك متاجر البقالة والصيدليات ومحطات البنزين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات