مقتل جندي و6 إرهابيين في اشتباكات ببوركينا فاسو

قتل جندي من بوركينا فاسو وستة «إرهابيين» في اشتباكات في شمال البلاد، أول من أمس، إثر هجوم ضد وحدتين عسكريتين، وفق ما أعلن الجيش أمس.

واندلع القتال في بلدة دجيبو. وقال الجيش في بيان إن «وحدة من الدرك وفريق استطلاع تعرضا لكمين. للأسف قتل جندي خلال الهجوم»، مضيفاً أن الوحدتين تمكنتا من «قتل ستة إرهابيين». وفي البيان نفسه قال قائد الجيش مواس ميننغو، إن خمسة جنود آخرين قتلوا الخميس في شمال البلاد.

وتشترك بوركينا فاسو في حدود مع مالي في شمال غرب البلاد، وإلى الشمال الشرقي تقع النيجر، وتقاتل الدول الثلاث تمرداً منذ مدة طويلة.

وبحسب أرقام الأمم المتحدة، فقد أسفرت هجمات الجهاديين في بوركينا فاسو ومالي والنيجر عن مقتل نحو أربعة آلاف شخص العام الماضي من بينهم 800 من بوركينا فاسو لوحدها. ولم تتمكن قوات الأمن التي تفتقر إلى التدريب والمعدات في بوركينا فاسو من القضاء على التمرد رغم المساعدة الخارجية خاصة من فرنسا التي تنشر 5100 جندي يشاركون في قوة لمكافحة الجهاديين في منطقة الساحل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات