«كورونا».. تباين في المنحنى ولقاح «قاهر» في سبتمبر

مع تفشي فيروس كورونا، وتباين منحنى الإصابات بالوباء بين دول العالم، يتسابق العلماء للوصول إلى لقاح يهزم الوباء، ويعيد الحياة إلى طبيعتها، إذ زفّت عالمة في جامعة أوكسفورد البريطانية، نبأ ساراً، بأن اللقاح سيكون جاهزاً بحلول سبتمبر المقبل.

وقالت البروفيسورة في علم اللقاحات، سارة غيلبيرت، إنها «واثقة بنسبة 80 في المئة»، بأن اللقاح الذي تعمل على تطويره مع فريقها، سيكون ناجحاً، ويهزم فيروس «كورونا».

وأوضحت أن اختبار اللقاح الجديد على البشر، سيبدأ بعد نحو أسبوعين، لافتة إلى أنهما عملت طوال الفترة الأخيرة، على مدار 7 أيام في الأسبوع، لتطوير اللقاح سريعاً.

وأضافت: «أعتقد أن هناك فرصة كبيرة لنجاح اللقاح»، مشيرة إلى أنها بنت هذا الاستنتاج، على «أشياء أخرى قام بها فريقها بهذا النوع من اللقاحات».

وتابعت: «الأمر ليس مجرد حدس، فمع مرور كل أسبوع، لدينا المزيد من البيانات لنفحصها. أعتقد بـ 80 في المئة، أن اللقاح سيعمل. هذه هي وجهة نظري الشخصية».

وأودت جائحة فيروس «كورونا»، بحياة ما لا يقل عن 106 آلاف و975 شخصاً في جميع أنحاء العالم، وتعافى من الفيروس 393 ألفاً و934 شخصاً، بينما أصيب به مليون و755 ألفاً و402 أشخاص، في حين يتباين منحنى الوباء بين دول العالم، حيث باتت الولايات المتحدة البلد الأكثر تضرراً متخطيةً إيطاليا بعدد الوفيات أمس بعد أظهر إحصاء لوكالة رويترز أن حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة بالفيروس تجاوزت 20 ألف حالة.

وفي ألمانيا، أشار معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية إلى ارتفاع عدد حالات الإصابة بالفيروس إلى 117 ألفاً و658 حالة.

وفي بلجيكا، تم تسجيل 327 حالة وفاة جديدة، وارتفاع إجمالي الوفيات إلى 3346 حالة.

أدنى معدل
وأعلنت إسبانيا عن أدنى معدل للوفيات اليومية، بعد وفاة 510 أشخاص بسبب الفيروس بين أول من أمس وأمس. وهذا أقل من ذروة بلغت 950 حالة وفاة في 2 أبريل الجاري.

وفي فرنسا، قفز عدد حالات الوفاة إلى 13 ألفاً و197 حالة. آسيوياً، أعلنت إيران ارتفاع حالات الإصابة إلى 70 ألفاً، فيما سجلت الهند 40 حالة وفاة، و1035 إصابة مؤكدة، خلال الساعات الأخيرة.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات