خبر سار.. بلازما الدم العلاج القادم لكورونا

يبشر علماء ألمان بإمكانية أن تساعد علاجات ببلازما الدم على تعافي مرضى كورونا في الحالات الخطرة.

وقال الباحث في وحدة طب نقل الدم في المستشفى الجامعي في مدينة إرلانجن الألمانية، :" يبدو ان الحل الاقرب سيكون من المرضى المتعافين، الدراسات الحالية تشير إلى إمكانية إضعاف أعراض المرض المهددة للحياة على نحو واضح بواسطة علاج ببلازما الدم". ويتشكل في جسم الأفراد الذين تعافوا من مرض "كوفيد-19" أجسام مضادة معينة ضد الفيروس، والتي يمكن استخراجها من الدم عبر جهاز معين.

ويدور العلاج ببلازما الدم حول نقل الأجسام المضادة إلى الحالات الخطرة المصابة بفيروس كورونا المستجد.

وكانت دراسة صينية فحصت فعالية العلاج ببلازما الدم على عشرة مرضى بفيروس كورونا المستجد، ونُشرت هذه الدراسة في النسخة الإلكترونية من دورية "بروسيدينجز" التابعة للأكاديمية الأميركية للعلوم. وبحسب الدراسة، تحسنت حالة المرضى الذين خضعوا لعلاج ببلازما الدم في غضون ثلاثة أيام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات