«كورونا» يتباطأ.. وتفاؤل دولي بوقف انتشاره

إسبان يدعمون العاملين في مجال الرعاية الصحية من شرفات بيوتهم بمدينة روندا | رويترز

بعد أسابيع عصيبة تسارعت فيها مؤشرات المصابين والوفيات بفيروس «كورونا» (كوفيد- 19) في عدد من الدول، شهدت الأيام الأخيرة تراجعاً، ولو كان ضئيلاً، في أعداد الضحايا، أو حتى في أعداد المصابين الجدد بعدد من الدول، مما يشكل بارقة أمل يحتاجها العالم في مثل هذه الظروف.

وسجلت إسبانيا أول من أمس 674 وفاة بالفيروس وهي أدنى حصيلة منذ عشرة أيام، تعكس تراجعاً لليوم الثالث على التوالي.
وبذلك، فإن نسبة تزايد العدد الإجمالي من الوفيات تراجعت إلى 5.7 % بعدما وصلت أخيراً إلى 30 % في يوم واحد.

تعافٍ متزايد
أما عدد الإصابات المؤكدة، فازداد بـ4,8 % ليصل إلى 130 ألفاً و759 إصابة، مما يشير إلى أن انتشار الوباء يتباطأ بعدما وصلت النسبة إلى 8,2 % في الأول من أبريل الجاري و14 % قبل 10 أيام. وارتفع عدد المرضى الذين تعافوا بـ11 %.

وفي إيطاليا المجاورة، التي سجلت أكبر عدد لحالات الوفاة في العالم، متجاوزة الصين بؤرة انتشار الفيروس، قالت هيئة الحماية المدنية، إن عدد الوفيات بـ«كورونا» ارتفع بواقع 681، ليصل إلى 15 ألفاً و362 حالة.

وتعد هذه الزيادة أقل إلى حد ما من تلك التي شهدتها البلاد في الأيام الأخيرة، في حين تراجع للمرة الأولى لعدد المرضى الذين يخضعون للعناية المكثفة.

من جانبها، سجلت ألمانيا ثالث انخفاض على التوالي في إصابات «كورونا» اليومية، لتتوالى الأخبار الإيجابية من القارة العجوز.

وفي أستراليا، عبّر مسؤولون في قطاع الصحة،أمس، عن تفاؤل حذر بشأن تباطؤ انتشار الفيروس، لكنهم أشاروا إلى أن قيود التباعد الاجتماعي ستظل مطبقة لشهور.

وأوضح كبير المسؤولين الطبيين في البلاد، بريندان ميرفي، أن حالات الإصابة المؤكدة ارتفع 139 حالة خلال 24 ساعة، ليصل مجمل عدد حالات الإصابة إلى 5687.

كما أن عدد حالات الوفاة بسبب (كوفيد- 19) ارتفع إلى 34 حالة وتشير هذه الأرقام إلى أن معدل الإصابة اليومية أصبح أقل من 5 %، أي نحو خمس ما شهدته أستراليا في منتصف مارس الماضي.

تشديد القواعد
أما في بريطانيا، فأعلن وزير الصحة مات هانكوك، أن بلاده ستضطر لتشديد القواعد التي تسمح بالتريض خارج المنازل إذا استخف السكان بقواعد العزل العام التي تهدف لمكافحة فيروس «كورونا».

بالمقابل، واصل فيروس «كورونا»، تفشيه في نيويورك، حاصداً عدداً كبيراً من الأرواح،أول من أمس، في وقت وجهت السلطات نداء طارئاً للمتطوعين، للانضمام إلى جهود مكافحة الوباء في بؤرة انتشاره في الولايات المتحدة.     

طباعة Email
تعليقات

تعليقات