طوارئ وإغلاق للمساجد والحدود وتعليق للرحلات في المنطقة

حملة تنظيف لسوق الخضار بالجملة في الرباط | إي.بي.إيه

عززت عدد من دول المنطقة من إجراءاتها لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد حيث علقت بعضها الرحلات الجوية والبحرية وأغلق المغرب جميع المساجد بينما أعلنت تونس إغلاق حدودها البرية مع ليبيا. وتفصيلاً، سعت الحكومة الجزائرية، أمس، إلى تعليق كل الرحلات الجوية والبحرية من وإلى فرنسا، وإلى كامل أوروبا، بحسب بيان لرئاسة الوزراء.

وجاء في البيان الذي نشرته الحكومة وعلى بوابتها الإلكترونية قصد تعزيز تدابير الوقاية من انتشار كورونا، أصدر رئيس الوزراء عبدالعزيز جراد، تعليمات إلى وزير الأشغال العمومية والنقل بغرض القيام بتعليق مؤقت لجميع الرحلات الجوية والبحرية الـمتوجهة والقادمة من أوروبا، وذلك ابتداء من بعد غدٍ الخميس.
إجراء وقائي
وفي المغرب، أعلن المجلس العلمي الأعلى أن المملكة أغلقت جميع المساجد من يوم أمس كإجراء وقائي في إطار مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد. كما أغلقت المملكة المطاعم ودور السينما والمسارح والنوادي الرياضية والعامة والحمامات العامة وغيرها من أماكن الترفيه من يوم أمس أيضاً. وقالت وزارة الداخلية إن المتاجر التي تبيع البضائع الأساسية والمطاعم التي تقدم خدمة التوصيل ستعفى من هذه الإجراءات.

وفي تونس، أعلن وزير النقل أنور معروف أن الحدود البرية التونسية مع ليبيا أُغلقت بسبب المخاوف من تفشي الفيروس. وفي مصر، أعلن رئيس الوزراء مصطفى مدبولي تعليق حركة الطيران في المطارات المصرية كإجراء وقائي.. وقال مدبولي سيتم تعليق حركة الطيران من بعد غدٍ الخميس وحتى 31 مارس الجاري بهدف تقليل عملية الاختلاط سواء من حركة السياحة أو القادمين أو حتى الخارجين من مصر في هذه المرحلة.

أما في السودان،فأعلن مجلس الأمن والدفاع حال الطوارئ الصحية لمواجهة الفيروس.
حجر صحي
في غضون ذلك، أعلنت الحكومة الأردنية أنها فرضت من يوم أمس حجراً صحياً إلزامياً أمده 14 يوماً على جميع القادمين إلى المملكة عبر المطارات والمعابر الحدودية بهدف احتواء فيروس كورونا المستجد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات