هل أصيب نتانياهو بفيروس كورونا؟

 أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن نتانياهو اجتمع الشهر الماضي مع مسؤول بارز في الجيش الإسرائيلي تم وضعه لاحقا قيد الحجز الصحي في إطار جهود ردع تفشي فيروس كورونا.

وأشارت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" إلى أن رئيس قسم العمليات في الجيش، الجنرال أهارون حاليوا، شارك يوم 23 فبراير في مشاورات أمنية على أرفع مستوى برئاسة نتانياهو  وبحضور وزير الدفاع نفتالي بينيت ورئيس هيئة الأركان أفيف كوخافي، وجاء هذا الاجتماع بعد أيام من عودة الجنرال من رحلة خاصة إلى إيطاليا، إحدى أكبر بؤر انتشار الفيروس المستجد في العالم.

وبحسب صحيفة اليوم السابع المصرية فقد أصدرت وزارة الصحة الإسرائيلية في 26 فبراير أمرا يطلب من جميع العائدين من إيطاليا وعدة دول أخرى تفشى فيها الفيروس، وضع أنفسهم قيد الحجر الصحي المنزلي.، حيث أكد الجيش الإسرائيلي أن الجنرال حاليوا، لا يزال منذ ذلك الحين قيد الحجر.

وخلال اجتماع لنتانياهو  عقده يوم الخميس الماضي ، مع اللجنة المعنية بمكافحة فيروس "كورونا" المنبثقة عن وزارة الصحة ، بدت علامات الاعياء والتعب والإرهاب على رئيس الوزراء الإسرائيلي ، وظهر لون بشرته أصفر.

 وبدأت تظهر لدى نتانياهو أعراض الرشح والإرهاق، خلال المؤتمر الذي عقده الخميس، وهي من الأعراض التي تدل على الإصابة بفيروس كورونا.

وعلى صعيد آخر، قام نتنياهو قبل أيام قليلة بزيارة لأحد المراكز الإسرائيلية التي تجهز للعزل، وقام بمصافحة أحد الأشخاص هناك، والذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا فيما بعد، بحسب ما تناوله الإعلام الإسرائيلي.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات