تركيا تسجن رئيس بلدية مؤيداً للأكراد 9 سنوات

أرشيفية

قال مصدر قضائي إن حكماً صدر، أمس، بالسجن أكثر من تسع سنوات على سلجوق مزراكلي الرئيس المعزول لبلدية ديار بكر ذات الأغلبية الكردية لإدانته بعضوية منظمة إرهابية.

وكان مزراكلي المنتمي لحزب الشعوب الديمقراطي الذي يؤيد الأكراد قد أقيل من منصبه في أغسطس لصلات مزعومة بحزب العمال الكردستاني إلى جانب رئيسي بلديتي مدينتين كبيرتين أخريين.

وقال المصدر القضائي، إن الحكم صدر بسجن مزراكلي تسع سنوات وأربعة أشهر و15 يوماً. وبحسب مصدر في حزب الشعوب الديمقراطي، فقد عينت الحكومة المركزية إلى الآن أمناء لـ32 مجلس بلدية كانت من نصيب الحزب في الانتخابات المحلية التي أجريت في مارس من العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات