إصابات ووفيات كورونا تتراجع في الصين

ركاب يرتدون الأقنعة الواقية في محطة قطارات تشانغشا الصينية | أ.ف.ب

أعلنت السلطات الصحية في بر الصين الرئيس، أمس، تسجيل 44 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا بنهاية السبت، بتراجع عن 99 حالة تم تسجيلها الجمعة. وكشفت السلطات عن 27 حالة وفاة جديدة بكورونا، بتراجع عن 28 حالة وفاة خلال يوم.

وذكرت وسائل إعلام صينية أن 10 أشخاص توفوا وفُقد 23 شخصاً على الأقل، أمس، إثر انهيار فندق بمدينة تشيوانتشو الساحلية بمقاطعة فوجيان جنوب شرقي الصين. وقالت مفوضية الصحة الوطنية الصينية، في بيان، إنه تم إرسال فريق من الخبراء من المدن القريبة للمساعدة على جهود الإنقاذ.

كما ارتفع عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس على مستوى العالم إلى ثلاثة آلاف و587 حالة منذ بداية تفشي المرض في ووهان الصينية. وكشفت البيانات، التي جمعتها مفوضية الصحة الوطنية الصينية ووكالة أنباء بلومبرغ، أن أعداد الإصابات بالفيروس ارتفعت إلى 105 آلاف و494 شخصاً عالمياً.

إلى ذلك، أعلنت كوريا الجنوبية تسجيل 179 إصابة إضافية مؤكدة بالفيروس، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات بالفيروس إلى 7313 حالة. وذكر مركز السيطرة على الأمراض والوقاية في كوريا الجنوبية أن معظم الإصابات تركزت مجدداً في مدينة دايجو جنوب شرقي البلاد، وهي مركز تفشي الفيروس، وإقليم جيونج سانج الشمالي المجاور.

وارتفع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في اليابان إلى 1159، بينهم 696 شخصاً من السفينة السياحية دياموند برينسيس التي ترسو في ميناء يوكوهاما بالقرب من طوكيو.

وفرضت السلطات الإيطالية حجراً صحياً على أكثر من 15 مليون شخص شمالي البلاد، في خطوة غير مسبوقة بالنسبة إلى أوروبا، تأتي في إطار تطبيق إجراءات مشددة للسيطرة على فيروس كورونا. وفُرضت قيود مشددة على مداخل ومخارج منطقة واسعة شمالي إيطاليا، من ميلانو العاصمة الاقتصادية للبلاد، وصولاً إلى فينيسيا الوجهة السياحية الشهيرة، وفق مرسوم نُشر على موقع الحكومة.

وتتضمّن الإجراءات الصارمة الجديدة أوامر للناس بعدم الدخول أو الخروج من منطقة لومبارديا، أكثر المناطق الإيطالية ثراء، و14 مقاطعة في أربع مناطق أخرى، بما في ذلك مدن البندقية ومودينا وبارما وبياتشنسا وريدجيو إميليا وريميني. وقرّرت إيطاليا إغلاق المتاحف والمسارح وصالات السينما في كل أنحاء البلاد لمواجهة انتشار الفيروس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات