بدء فرز الأصوات للانتخابات البرلمانية الأذرية المبكرة

أدلى الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف أمس والسيدة الأولى مهربان علييفا وأفراد أسرتهما بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية المبكرة والتي استمرت على مدار يوم كامل في كافة مناطق ومدن جمهورية أذربيجان عبر 5573 مركز اقتراع تابعة لـ 125 دائرة انتخابية وتنافس عليها 1314 مرشحا، ومن المقرر أن يتم اليوم إعلان الأعضاء الفائزين بمقاعد البرلمان الجديد وعددهم الـ 125 عضوا.

واتسمت الانتخابات البرلمانية الأذرية التي تعد السادسة في عمر الحياة النيابية في البلاد بزيادة حجم المشاركة السياسية وعدد المرشحين المشاركين، إذ بلغ عدد المتقدمين للترشيح 2431 شخصا، تم استبعاد 263 مرشحا لمخالفتهم للشروط، وتسجيل 1314 مرشحا بصورة نهائية موزعين ما بين 80 % من الذكور و20 % من الإناث.

كما شهدت الانتخابات البرلمانية الأذرية زيادة ملحوظة في أعداد المراقبين الدوليين والمحليين المشاركين في مراقبة الانتخابات، إذ اعلنت اللجنة المركزية للانتخابات الأذرية عن مشاركة 883 مراقبا دوليا من 57 منظمة دولية و58 دولة حول العالم.

وتابعت «البيان» توافد الأذريون من مختلف الفئات العمرية على لجان الانتخابات في مدينة جوبا للإدلاء بأصواتهم في هذا الاستحقاق الانتخابي، على الرغم من صعوبة الطقس حيث بلغت درجة الحرارة في ذلك اليوم 7 درجات تحت الصفر في جوبا والمناطق المجاورة لها، كما رصدت حرص النساء وكبار السن والشباب على استخدام حقهم في التصويت لمن يرونه مناسبا لتمثيلهم في البرلمان الجديد.

وأجريت الانتخابات في 125 دائرة انتخابية و5573 مركز اقتراع منها 5442 من تعمل بشكل دائم و131 بشكل مؤقت، كما بلغ عدد الناخبين 5.238 مليون ناخب في قوائم مراكز الاقتراع الدائمة و91.4 ألف ناخبا ضمن مراكز الاقتراع المؤقتة.

ولتعزيز نزاهة وشفافية الانتخابات على مستوى مناطق أذربيجان، إلى جانب الأعداد الكبيرة من المراقبين الدوليين والمحليين تم تثبيت كاميرات الويب في 1000 مركز اقتراع تغطي كامل أراضي البلاد، وسمح لمستخدمي الإنترنت بمراقبة جميع العمليات بشكل مستقل وبلا انقطاع في يوم E-Day.

وبشكل عام حظيت الانتخابات البرلمانية في جمهورية أذربيجان بتقدير المنظمات الأممية وإشادات على حسن التنظيم وتسهيل الإجراءات.

 

كلمات دالة:
  • انتخابات،
  • أذربيجان
طباعة Email
تعليقات

تعليقات