شاهد.. الصين تشن «الحرب» على كورونا وتسحب المصابين بالقوة من منازلهم

أعلنت بكين الحرب على فيروس كورونا المستجد الذي أودى بحياة 805 أشخاص، 86 منهم لقوا حتفهم في يوم واحد الجمعة، وشنت السلطات حملة اعتقالات واسعة للمشتبه بإصابتهم بالفيروس وسحبتهم بالعنف من منازلهم ومن الشوارع لنقلهم لأماكن الحجز بهدف الحد من انتشار الفيروس القاتل والسيطرة عليه.

وأظهرت مقاطع فيديو تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إخبارية عالمية، رجال الأمن ببدلة طبية واقية وهم يسحبون المصابين بفيروس كورونا من منازلهم في مدينة ووهان، مركز تفشي الفيروس، كما طاردت بعضهم في الشوارع.

وأظهر مقطع فيديو، تم التقاطه في مدينة سوتشو بالقرب من شنغهاي، رجال الأمن وهم يجرون بالقوة ثلاثة أشخاص يشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا، من منازلهم، وحاول الأشخاص المقاومة ومنع رجال الأمن من نقلهم إلى الحجر الصحي ولكن دون جدوى.

وفي شريط فيديو آخر ظهر رجلاً يشتبه في إصابته بفيروس كورونا وهو يركض محاولا الهرب من رجال الأمن الذين يحاولون وضعه في الحجر الصحي، حيث بدأ النظام  حملة اعتقالات واسعة في ووهان في محاولة لمحاربة الفيروس القاتل.

وفي مقطع الفيديو، الذي تم التقاطه في حديقة تشينغتشينغ بووهان ، يظهر مجموعة من المسؤولين وهم يقتربون من رجل، وفجأة هرب الرجل بسرعة قصوى ولكن المسؤولين لاحقوه في شوارع المدينة المهجورة، حاملين عصا معدنية كبيرة.

وبدأت حملة اعتقال المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا، الخميس، بعد أن دعا نائب رئيس مجلس الدولة الصيني سون تشونلان إلى شن "حرب " ضد الوباء سريع الانتشار.

وفي الأسبوع الماضي، أمرت الحكومة المركزية الصينية مدينة ووهان - مركز انتشار الفيروس - بجمع كل المرضى المشتبه بإصابتهم بالفيروس وكذلك الأشخاص المقربين منهم في معسكرات الحجر الصحي.

ووفقا لتقرير نشرته صحيفة الأبزرفر البريطانية بعنوان "محاولات مستميتة لتتبع مصابين بالفيروس حول العالم فإن السلطات الصينية بدأت في اللجوء إلى قوانين وإجراءات مشددة في ووهان.

ويقول التقرير إن السلطات الصينية بدأت في اللجوء إلى قوانين وإجراءات مشددة في ووهان، مركز تفشي فيروس كورونا، في محاولة لمنع الوباء من الانتشار..

ويوضح التقرير أن السلطات تقوم بعمليات بحث داخل المنازل وتجمع المصابين في مراكز عزل عملاقة لا تحظى إلا بالقليل من الرعاية الصحية وهو ما يعطي انطباعا بأن الحكومة قد تخلت عن جهود معالجتهم وبالتالي زادت المخاوف بين سكان ووهان وإقليم هوبي بالكامل من ان الحكومة تتجه إلى التضحية بهم لمصلحة بقية البلاد.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • الصين،
  • بكين،
  • مدينة ووهان ،
  • الحجر الصحي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات