حادثتا طعن في بريطانيا وبلجيكا

قتلت الشرطة البريطانية أمس رجلاً بالرصاص، بعد هجوم طعن في أحد شوارع حي ستريتهام بجنوبي لندن، كما أعلنت الشرطة أن الحادث «له صلة بالإرهاب».

وذكرت شرطة العاصمة عبر حسابها على تويتر: «نعتقد أن عدداً من الأشخاص طعنوا»، وذلك من دون أن تحدد مدى خطورة الإصابات. وصرحت ناطقة باسم الشرطة البريطانية بأن الموقف لا يزال غير واضح تماماً، كما أن دافع الرجل لا يزال غير معلوم.

وفي بلجيكا، أطلقت الشرطة النار على رجل طعن شخصين في مدينة جانت شمال غربي البلاد. ووفقاً لوكالة للأنباء البلجيكية المحلية، أصيب المشتبه فيه على أيدي ضباط المدينة، وهي مدينة رئيسة شمال غربي بلجيكا.

وأضافت أنه تم تصوير المشتبه في جانت على الأرض من قِبل الشرطة على الطريق المزدحم بينما يراقب الشهود من خلف طوق. وبحسب شهود عيان، أصاب ضابط شرطة المشتبه فيه في يده الذي وقع في مدينة بيفريد ينجسلان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات