العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مسؤول فرنسي: «التحالف الثماني» يدعم الاستقرار

    يسهم تشكيل مجلس الدول العربية والأفريقية المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن في دعم الاستقرار بالمنطقة، وإغلاق الثغرات الأمنية التي قد تفتح الباب أمام التدخلات الخارجية في أحد أهم ممرات الملاحة الدولية، ويضم المجلس ثماني دول آسيوية وأفريقية هي: السعودية، ومصر، والأردن، والسودان، واليمن، والصومال، وجيبوتي، وإريتريا.

    وقال يانيك فافينيك بيكوت، عضو لجنة الدفاع الوطني والقوات المسلحة بالجمعية الوطنية في البرلمان الفرنسي، إن فرنسا ترحب بخطوة تأسيس المجلس، مؤكداً أن التحالف الوليد من شأنه حفظ الأمن والاستقرار في هذه المنطقة الجيوسياسية المهمة، ويحقق التعاون الاقتصادي والتجاري والأمني والعسكري، بما يحقق التكامل وينعكس بالإيجاب على شعوب المنطقة بالكامل.

    وأضاف بيكوت، في تصريح لـ«البيان»، أن هذه المنطقة الجيوسياسية المهمة تمر بمرحلة حساسة للغاية، تحتاج إلى التعاون ولملمة الهمم وتوحيد الجهود لخلق حالة تنسيق وتعاون غير مسبوق، لمواجهة مخاطر موجودة بالفعل، وباتت واقعاً يهدد مصالح الجميع، وتدخلات خارجية خلخلة استقرار العديد من الدول.

    طباعة Email