بيونغيانغ تجري تجربة جديدة بموقع صاروخي

أعلنت وكالة‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬الأنباء المركزية الكورية، أمس، أن بيونغيانغ أجرت تجربة أخرى في موقع لإطلاق الأقمار الصناعية، أول من أمس، في أحدث تطور «لكبح ودحر التهديد النووي للولايات المتحدة»، وحذرت كوريا الشمالية من أنها قد تسلك «طريقاً جديداً» في ظل تعثر المحادثات مع الولايات المتحدة.

ونقلت الوكالة عن ناطق باسم أكاديمية علوم الدفاع في كوريا الشمالية قوله إن التجربة أجريت في موقع سوهاي لإطلاق الأقمار الصناعية دون تحديد طبيعة التجربة.

وفي وقت لاحق، نقلت الوكالة عن رئيس هيئة الأركان العامة باك جونج تشون قوله إن التجارب تهدف إلى تعزيز دفاعات كوريا الشمالية من خلال تطوير أسلحة جديدة.

وقال: «سيتم تطبيق البيانات التي لا تقدَّر بثمن والخبرات والتقنيات الجديدة المكتسبة في التجارب الجديدة لأبحاث علوم الدفاع بالكامل في تطوير سلاح استراتيجي آخر لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية بالتأكيد من أجل كبح ودحر التهديد النووي للولايات المتحدة على نحو موثوق».

والتجربة هي الثانية من نوعها في المنشأة خلال أسبوع.

وتأتي أنباء التجارب قبل أن تنقضي في نهاية العام مهلة منحتها بيونغيانغ لواشنطن حتى تتراجع عن إصرارها على نزع السلاح النووي من جانب واحد.

واستثمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقتاً طويلاً في محاولة إقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن برنامج الأسلحة النووية الذي يهدد الولايات المتحدة، لكن التقدم كان ضئيلاً برغم اجتماعه ثلاث مرات مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون.

وقال باك جونج تشون إن كوريا الشمالية ستكون مستعدة للرد على جميع الاستفزازات السياسية والعسكرية للقوات المعادية...

طباعة Email
تعليقات

تعليقات