قيادي في «طالبان» يتوجه إلى باكستان بموازاة زيارة خليل زاد

توجه القيادي في حركة طالبان الملا بارادار، أمس، إلى باكستان التي يزورها الموفد الأمريكي زلماي خليل زاد، وفق مسؤولين، بينما لم يتضح بعد ما إذا كانا سيلتقيان للمرة الأولى منذ أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقف المفاوضات بين واشنطن وطالبان.

وقال الناطق باسم الحركة ذبيح الله مجاهد في تغريدة إن باكستان هي المحطة الرابعة من جولة للملا باردار شملت روسيا والصين وإيران.

وأكدت السفارة الأمريكية أن خليل زاد في إسلام آباد «هذا الأسبوع» لمشاورات في أعقاب محادثات بين الولايات المتحدة وباكستان على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع الماضي.

وذكرت «دون» أكبر صحيفة ناطقة بالانجليزية في باكستان، من دون أن تورد مصادر، أن خليل زاد وصل إلى إسلام آباد أول من أمس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات