الإعصار ازداد قوة ويتجه نحو الساحل الأمريكي

«دوريان» يخلّف دماراً و20 قتيلاً في الباهاما

أسفر الإعصار دوريان، أحد أقوى العواصف في منطقة الكاريبي وينتمي للفئة الخامسة، عن مقتل ما لا يقل عن 20 شخصاً في الباهاما. وترك الإعصار دوريان أجزاء من جزر الباهاما تبدو كما لو كانت تعرضت لقصف عنيف، وعاود اكتساب قوة مع اتجاهه نحو الساحل الأمريكي على المحيط الأطلسي، حيث من المحتمل أن يصل إلى البر في ساوث كارولاينا في وقت لاحق.

وقالت الأمم المتحدة إن 70 ألف شخص في الباهاما يحتاجون إغاثة إنسانية عاجلة بعد الإعصار الذي يعد أكثر الأعاصير تدميراً في تلك المنطقة على الإطلاق.

وأعلنت شركة إكينور النرويجية للنفط أنها اكتشفت تسرباً على الأرض أمام الصهاريج في مرفأ التخزين التابع لها في الباهاما والذي تعرض لأضرار، لكن لم يتضح حجم التسرب ولم تُرصد أي بقعة نفطية في البحر.

وأظهرت لقطات مصورة جواً في جزر أباكو الأكثر تضرراً في شمال الباهاما دماراً واسع النطاق، حيث تعرض الميناء ومتاجر وأماكن عمل ومستشفى ومهابط الطائرات للدمار أو تحطمت إلى أجزاء وهو ما يعرقل جهود الإنقاذ.

وقال رئيس الوزراء هوبرت مينيس خلال مؤتمر صحفي إن الضحايا 20 شخصاً وإن السلطات تتوقع زيادة العدد حيث تكشف مياه السيول المنحسرة عن حجم الدمار.

ومع انقطاع الكثير من خدمات الهاتف نشر السكان قوائم بأسماء ذويهم المفقودين على مواقع التواصل.

وخلف الإعصار دوريان قتيلاً في بويرتوريكو قبل أن يضرب جزر الباهاما لمدة يومين مصحوباً بأمطار غزيرة ورياح عاتية تسببت في ارتفاع الأمواج إلى ما بين 3.7 و5.5 أمتار في بعض المناطق.

وفي الولايات المتحدة تتأهب ولاية ساوث كارولاينا لأمواج قياسية. وقال المركز الوطني للأعاصير إنه من المتوقع أن يتحرك الإعصار دوريان بالقرب من أو فوق ساحل ساوث كارولاينا ثم نحو نورث كارولاينا خلال الساعات القليلة المقبلة. وأفاد بأن الإعصار اكتسب قوة وتحول إلى عاصفة من الفئة الثالثة في وقت متأخر الأربعاء بعد مروره محملاً برياح بلغت سرعتها 185 كيلومتراً في الساعة فوق مياه دافئة ما أكسبه قوة.

وأصدر المركز تحذيراً من ارتفاع الأمواج بسبب الإعصار في أنحاء من سواحل جورجيا وساوث كارولاينا ونورث كارولاينا في منطقة تمتد من نهر سافانا وتصل حتى جنوب فيرجينيا.

وصدرت أوامر بإجلاء أكثر من 2.2 مليون شخص في فلوريدا وجورجيا ونورث كارولاينا وساوث كارولاينا على الرغم من أن فلوريدا تفادت التعرض مباشرة للإعصار.

وتتواصل جهود الإغاثة الدولية في جزر الباهاما، حيث قال مسؤولون إن سفينة تابعة للبحرية الملكية البريطانية تقدم المساعدة، كما أرسلت جاميكا فرقة عسكرية قوامها 150 فرداً لتأمين أماكو والباهاما الكبرى.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الولايات المتحدة ترسل إمدادات منها مواد كانت مخصصة في الأساس لأي ضحايا محتملين للإعصار دوريان في فلوريدا.

جزر اليابان

يقترب إعصار قوي من جزر اليابان الجنوبية، وسط تحذير من خبراء الأرصاد بشأن ارتفاع الأمواج ورياح قوية وأمطار غزيرة في المنطقة.

وبينما يقترب الإعصار «لينغلينغ» من جزيرة مياكو، تم إلغاء 80 رحلة جوية و157 رحلة بالعبّارات، وفقاً لصحيفة أوكيناوا تايمز. ومن المتوقع أن يسفر الإعصار عن أمواج يصل ارتفاعها إلى 10 أمتار حول جزيرة مياكو. إلى ذلك، قال خبراء طقس إن انهياراً جليدياً أدى إلى مقتل أحد المتنزهين وإصابة اثنين آخرين بالقرب من أعلى قمة في النمسا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات