بوتين لماكرون: لا بديل للمفاوضات بشأن أزمة أوكرانيا

أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنه لا يرى بديلاً لمفاوضات ما يسمى «صيغة نورماندي» على مستوى رؤساء الدول بشأن أزمة أوكرانيا، لكنه أحجم أمس عن الموافقة على المشاركة في قمة جديدة حول الأزمة.

وأبلغ بوتين ماكرون بأن المحادثات الهاتفية مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لا تبعث على تفاؤل كبير، لكنه عبر عن ثقته بأن أي اجتماع يهدف لحل الأزمة الأوكرانية ستكون له نتائج ملموسة.

وأعرب ماكرون عن رغبته في عقد قمة قريبة للدول الأربعة المعروفة باسم صيغة «نورماندي» لبحث الأزمة الأوكرانية. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده ماكرون مع بوتين في المقر الرئاسي الصيفي في حصن بريجانسون في الريفييرا على البحر المتوسط.

وحضّ ماكرون على عقد قمة لزعماء الدول الأربعة، فرنسا وروسيا وألمانيا وأوكرانيا، في الأسابيع المقبلة مشيراً إلى أن هناك «تغيراً حقيقياً» في الموقف في أوكرانيا منذ انتخاب الرئيس فولوديمير زيلينسكي.

من جهة أخرى، ذكر بوتين أن بلاده تود السماح لها بالعودة إلى مجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى في العالم (جي 8).

وكانت روسيا عضو في مجموعة الدول الثماني، والتي أصبحت الآن مجموعة السبع، خلال الفترة ما بين 2002 و2014، ولكن تم تجميد عضويتها في المجموعة بعد استيلائها على شبه جزيرة القرم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات