الحرائق تشرّد الآلاف في إسبانيا وبنغلاديش

هليكوبتر تكافح انتشار النيران في غابات جزيرة جران كناريا | إي.بي.إيه

دفع اتساع نطاق حريق غابات في جزيرة جران كناريا بجزر الكناري السلطات الإسبانية إلى إجلاء أربعة آلاف شخص أمس في حين حذر المسؤولون من صعوبة التعامل مع الحريق بسبب ارتفاع درجات الحرارة وقوة الرياح وانخفاض الرطوبة.

وتقدم الحريق، الذي اندلع أول من أمس قرب بلدة تيخيدا، على جبهتين بمنطقة جبلية بالجزيرة، والتهمت النيران نحو 1799 هكتاراً، وتسببت في إغلاق 11 طريقاً.

وقال أنخيل فيكتور توريس حاكم جزر الكناري في مؤتمر صحافي أمس «الحريق لم يتم احتواؤه أو إيقافه أو السيطرة عليه». ومضى يقول إنه تحدث هاتفياً مع القائم بأعمال رئيس الوزراء بيدرو سانتشيث وطلب المساعدة من الحكومة المركزية. وفي بنغلاديش، بات عشرة آلاف شخص على الأقل بلا مأوى إثر حريق هائل في أحد الأحياء العشوائية في العاصمة دكا دمرت بسببه آلاف المساكن.

واندلع الحريق في حي ميربور مساء الجمعة الماضي مدمراً ألفي مسكن، بحسب ما أكد إرشاد حسين وهو ناطق باسم إدارة الإطفاء.

وقال عبدالحميد الذي يملك كشكاً صغيراً لبيع الشاي في الحي «لم أتمكن من إنقاذ أي شيء، لا أدري ماذا سيحل بي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات