دعوى ضد متجسّس لصالح إيران

عناصر من الشرطة الألمانية - أرشيفية

حرّك الادعاء العام الألماني دعوى قضائية ضد جاسوس مشتبه به لإيران لدى الجيش الألماني.

وأعلن الادعاء العام الاتحادي في مقره بمدينة كارلسروه غربي ألمانيا، أمس، أن المتهم سيُجرى محاكمته أمام المحكمة الإقليمية في كوبلنتس بتهمة خيانة الدولة.

وتم القبض على المتهم الألماني -الأفغاني (50 عاماً) في يناير الماضي في منطقة راينلاند غربي ألمانيا. ويقبع المتهم في السجن الاحتياطي منذ ذلك الحين.

وبحسب بيانات المحققين، عمل المتهم مترجماً ومستشاراً للشؤون الحضارية لدى الجيش الألماني منذ أعوام.

وقال الادعاء العام: «بهذه الصفة كان ينقل المتهم معلومات لأحد الأجهزة الاستخباراتية الإيرانية، حيث كانت تمثل الوثائق المسربة أسراراً للدولة». ويتهم الادعاء العام الرجل بإفشاء أسرار الدولة في 18 حالة.

وكانت مجلة «دير شبيغل» الألمانية ذكرت في يناير الماضي أن الرجل كان لديه وصول إلى «معلومات حسّاسة عن مهمة القوات الألمانية في أفغانستان على سبيل المثال». وأضافت المجلة أن الرجل كان يتجسس لصالح وزارة الاستخبارات والأمن الوطني الإيرانية.

وكانت الحكومة الألمانية احتجت رسمياً لدى الحكومة الإيرانية عقب القبض على الرجل. ونفت إيران هذه الاتهامات في ذلك الحين، منكرةً أي اتصالات لها مع هذا الشخص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات