شويغو يكشف ملابسات حريق الغواصة الروسية

 كشف وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو بعض التفاصيل المتعلقة بالحريق الذي اندلع على متن غواصة روسية مخصصة للأبحاث العلمية الاثنين الماضي، وأودى بحياة 14 من أفراد طاقمها.

وبعد زيارة قام بها أمس إلى مقر الأسطول الشمالي في مدينة سيفيرومورسك بتكليف من الرئيس فلاديمير بوتين للاطلاع على سير التحقيق في ملابسات الحادث، أطلع شويغو الرئيس بوتين اليوم الخميس على أن الحريق اندلع في قسم بطاريات الغواصة، وانتشر إلى أقسام أخرى دون أن يعطل عمل المفاعل النووي المزودة به الغواصة.

وقال: "قسم المفاعل النووي في هذه الغواصة معزول تماما وغير مأهول إضافة إلى ذلك، اتخذ الطاقم كل الإجراءات اللازمة لحماية المفاعل، وهو في حالة الجهوزية الكاملة للعمل".

ويعتبر هذا التصريح أول تأكيد رسمي على وجود مفاعل في غواصة الأبحاث العلمية المذكورة.

وأشار الوزير إلى أنه "حسب التقييم الأولي للخبراء، فإن ترميم الغواصة أمر ممكن بل وملزم، ونقدر حاليا المواعيد الزمنية المطلوبة لإنجازه"، معربا عن أمله في إمكانية إعادة تشغيل الغواصة في وقت قريب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات