مقتل 14 بحاراً عسكرياً روسياً في حريق غواصة

رجال إنقاذ روس يحاولون الغوص في أعماق بحر بارنتس مكان غرق الغواصة | أ.ب

لقي 14 بحاراً روسياً حتفهم في حريق شبّ على متن غواصة روسية صغيرة مغمورة في أعماق البحار، ومعدة لأبحاث البيئة البحرية والمياه العميقة في قاعدة عسكرية في سيفيرومورسك شمال البلاد، وفق وزارة الدفاع. وقالت وزارة الدفاع الروسية، إن 14 بحاراً لقوا حتفهم نتيجة تسممهم، جراء تنشقهم الأبخرة والغازات السامة الناجمة عن الحريق، بينما كانت الغواصة في المياه العميقة تقوم ببحث علمي على قاع البحر. وذكرت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع قولها، إن غواصة أبحاث أعالي البحار، كانت تجري مسحاً عسكرياً في المياه الإقليمية الروسية.

ونقلت وكالتا الإعلام الروسية وتاس عن الوزارة قولها، إن الحادث وقع أول من أمس، وتم إخماد الحريق، وإن الغواصة موجودة الآن في قاعدة الأسطول الشمالي الروسي في سيفيرومورسك على بحر بارنتس، وإنّ تحقيقاً بدأ لمعرفة سبب الحريق. يذكر أنّ الغواصة الروسية كورسك التي تعمل بالطاقة النووية، غرقت في قاع بحر بارنتس في أغسطس 2000، بعد وقوع انفجارين في مقدمتها، ما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 118 شخصاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات