59

قال فرانسيسكو باربوسا، مستشار الرئاسة الكولومبية لحقوق الإنسان، إن كاراكاس أعادت 59 كولومبياً تم احتجازهم تعسفياً في فنزويلا لثلاث سنوات إلى بلادهم. وغرد باربوسا عبر صفحته على «تويتر»، بأنه كان في كوكوتا الكولومبية، على الحدود الفنزويلية التي أعيد فتحها مؤخراً، حيث تم استقبال 59 مواطناً احتجزوا بشكل تعسفي من قبل نظام الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وقال باربوسا للصحافيين عند الحدود، إن السلطات تقوم بتقييم حالة كل من الكولومبيين المطلق سراحهم، مضيفاً أن احتجازهم كان تعسفياً. وأعادت فنزويلا، أول من أمس، فتح حدودها جزئياً مع كولومبيا، بعد أربعة أشهر من إغلاق الرئيس نيكولاس مادورو لها بعد نزاع مع بوغوتا في فبراير الماضي يتعلق بالمساعدات الإنسانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات