5500 غرامة على كل مهاجر تم إنقاذه في البحر وإجلاءه إلى إيطاليا

قالت صحيفة "الغارديان" البريطانية، الأربعاء، إن الحكومة الإيطالية تعتزم إصدار مرسوم تغرم بموجبه منظمات إغاثية غير حكومية، عن كل مهاجر، تنقذه تلك المنظمات من مياه المتوسط، ثم تجلبه إلى الأراضي الإيطالية.

وأضافت الصحيفة أن الغرامة عن كل مهاجر تتراوح ما بين 3500- 5500 يورو.

واعتبرت منظمات إغاثة أن المرسوم الذي دفع به وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني، بمثابة إعلان حرب عليها، وهي التي تسعى إلى إنقاذ الأرواح في البحر.

وقالت الصحيفة البريطانية إن الأمر سيقدم إلى مجلس الوزراء خلال الأيام القليلة المقبلة، قبل أن يطرح على البرلمان الإيطالي للتصويت عليه، حتى يصبح نافذا.

ووفقاً لموقع سكاي نيوز عربية الذي نقل الخبر، يشمل المرسوم المقترح تعليق الترخيص الممنوح للمنظمات الإغاثية، لمدة تتراوح ما بين شهر وعام.

وستقوض هذه الخطوة، في حال إقرارها، من سلطات وزير الداخلية، الذي يمثل اليمين المتطرف المعادي للمهاجرين، مسألة الهجرة وإنهاء عمليات الانقاذ التي تقوم بها المنظمات الإغاثية.

مبالغ فلكية

ولفتت "الغارديان" إلى أن منظمة أطباء بلا حدود، على سبيل المثال، كان عليها دفع مبلغ 440 مليون يورو لقاء 80 ألف مهاجر أنقذتهم في مياه المتوسط خلال السنوات الثلاث الماضية، وهو رقم يفوق بشكل كبير إمكانياتها.

وذكرت ممثلة المنظمة في إيطاليا، كلوديا لوديزاني، إن المرسوم الجديد يهدد مهمة إنقاذ الأرواح، مشبهة الأمر بتغريم سيارات الإسعاف لمجرد نقلها المرضى إلى المستشفيات.

كلمات دالة:
  • إيطاليا،
  • زوارق مهاجرين،
  • غرامة ،
  • إنقاذ
طباعة Email
تعليقات

تعليقات