دراسة: أوروبا عاجزة عن مواجهة روسيا من دون أمريكا

كشفت دراسة حديثة، عن أن الدول الأوروبية الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (الناتو) غير مستعدة بالقدر الكافي لمواجهة روسيا في حرب، بدون الولايات المتحدة.

وأظهرت الدراسة التي أجراها معهد الدراسات الاستراتيجية في لندن، أنه حتى تتمكن دول وسط وشرق أوروبا من الدفاع عن نفسها بدون مشاركة الولايات المتحدة ضد هجوم روسي، من الضروري إنفاق استثمارات على الدفاع تصل قيمتها إلى 357 مليار دولار.

وأوضحت الدراسة، التي نُشرت نتائجها أمس، أنه حتى إذا توافرت هذه الأموال، فإن الأعضاء الأوروبيين في الناتو بحاجة إلى فترة لبناء القدرات العسكرية المهمة تصل إلى 20 عاماً.

وتوصل خبراء المعهد لهذه النتائج بناء على سيناريوهين تخيليين: الأول هو خروج الولايات المتحدة من حلف الناتو، والثاني تصاعد التوترات بين روسيا وعضوتي الناتو بولندا وليتوانيا إلى حرب، وتحتل روسيا ليتوانيا وأجزاء من بولندا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات