سريلانكا تتعهد بالقضاء على الإرهاب

أعلن رئيس سريلانكا ماثريبالا سيريسينا أن قوات الأمن ستقضي على الإرهاب، في أعقاب هجمات انتحارية مروعة يوم أحد القيامة، وتستعيد الاستقرار قبل انتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها بحلول نهاية العام الجاري.

وتابع سيريسينا إنه يعتقد أن تنظيم داعش هو المسؤول عن هجمات 21 أبريل الماضي التي استهدفت كنائس وفنادق فاخرة وقتلت العشرات بينهم 42 أجنبياً. وأعلن التنظيم مسؤوليته عن الهجمات.

وقال سيريسينا في مقابلة مع رويترز «لا يمكن تأجيل الانتخابات ولذلك فإنني سوف أستعيد الاستقرار وأقضي على الإرهاب قبل الانتخابات». ومن المرجح إجراء الانتخابات بين 10 نوفمبر و10 ديسمبر المقبلين.

وأضاف سيريسينا أن كل الدلائل تشير إلى أن تنظيم داعش يقف وراء الهجمات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات