جريمة قتل تطيح بمسؤوليْن في قبرص

تسببت جريمة قتل خمس نساء وفتاتين أجنبيات في قبرص بإقالة قائد الشرطة ووزير العدل في قضية أثارت اتهامات للسلطات بعدم أخذ اختفاء مهاجرات على محمل الجدّ.

وعلقت عمليات البحث أمس في بحيرة ميتسيرو جنوب غرب العاصمة نيقوسيا، وهي إحدى البحيرتين اللتين يزعم المشتبه به الموقوف، أنه ألقى الجثث فيهما.

واعترف الرجل الذي تقدمه وسائل الإعلام المحلية على أنه الضابط في الجيش القبرصي نيكوس ميتاكساس والبالغ من العمر 35 عاماً، بقتل سبع أجنبيات هن خمس نساء وفتاتان، في جرائم هي الأولى من هذا النوع التي تشهدها الجزيرة المتوسطية الهادئة. وغداة إعلان وزير العدل القبرصي يوناس نيكولاو استقالته بسبب القضية التي لم تكشف طوال نحو ثلاث سنوات، أقال الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس قائد الشرطة زخارياس خريسوستومو في رسالة وجهها إليه وتبلغ خريسوستومو بأنه تم الاستغناء عن خدماته اعتباراً من يوم الثلاثاء المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات