إجلاء 800 ألف في الهند تحسباً لإعصار «فاني»

صيادون يسحبون قارباً بمنطقة بوري في ولاية أوديشا مع اقتراب الإعصار | أ.ف.ب

أجلت السلطات الهندية نحو 800 ألف شخص قبيل إعصار كبير مصحوب بأمطار غزيرة ورياح تصل سرعتها إلى 200 كيلومتر في الساعة.

وذكرت إدارة الأرصاد الجوية الهندية أنّ الإعصار «فاني» سيضرب ولاية أوديشا بعد ظهر اليوم (الجمعة) قبل أن يتجه إلى الشمال الشرقي نحو بنغلاديش سالكاً منطقة يقطن فيها أكثر من 100 مليون شخص.

ومع اقترابه من ولاية غرب البنغال، يتوقع أن يضعف بشكل تدريجي ليتحول إلى عاصفة شديدة برياح تصل سرعتها إلى 115 كيلومتراً في الساعة قبل أن يصل إلى بنغلاديش مساء يوم غدٍ كعاصفة مع رياح تراوح سرعتها بين 60 و70 كيلومتراً في الساعة.

وتوقعت الأرصاد الجوية الهندية هطولاً «غزيراً للغاية» للأمطار في بعض المناطق وأن تتسبب العاصفة بإغراق بعض المناطق المنخفضة في أوديشا.

وقال المسؤول في إدارة الإنقاذ بيشنوبادا سيثي إنه تم نقل 780 ألف شخص إلى أماكن آمنة الليلة قبل الماضية من 13 منطقة في ولاية أوديشا التي يقطنها 46 مليون شخص ويتوقع أن تكون الأكثر تأثراً بالإعصار.

وصرح سيثي «نتوقع نزوح أكثر من مليون شخص من منطقة الخطر».

وأعدت السلطات نحو ثلاثة آلاف ملجأ في مدارس وأبنية حكومية لاستقبال أكثر من مليون شخص. وذكرت تقارير محلية أنه تم إعداد أكثر من 100 ألف عبوة غذاء جاف لإلقائها على المتضررين إذا اقتضت الضرورة.

وبدأ الإعصار أمس يتشكل في خليج البنغال ويتوقع أن ترافقه رياح تصل سرعتها إلى 200 كيلومتر في الساعة، ما يعني أنه يساوي في قوته إعصاراً من الدرجة الثالثة أو الرابعة. وأشارت تقارير إلى أنه أقوى إعصار يضرب الساحل الشرقي للهند منذ نحو عقدين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات