رئيس الكونغو الديمقراطية يعلن الحداد بسبب انقلاب عبارة

 أعلن رئيس الكونغو الديمقراطية الخميس، الحداد الوطني وذلك في أعقاب حادث العبارة المروع الذي خلف عشرات القتلى أو المفقودين.

وكتب الرئيس فيليكس تشيسيكيدي في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الخميس، إن غداً  الجمعة سيكون يوم حداد وستنكس الأعلام .

وانقلب القارب على بحيرة كيفو ، التي تفصل الكونغو عن رواندا ، مساء الاثنين الماضي ، حيث تم انتشال 14 جثة حتى الآن ، بينما لا يزال أكثر من 140 شخصًا في عداد المفقودين ، وذلك وفقًا للأرقام الرسمية.

ويُعتقد أن سوء الأحوال الجوية لعب دوراً في الحادث ، على الرغم من أن السبب الدقيق لوقوع الكارثة لم يتحدد بعد.

وزار الرئيس عائلات الضحايا اليوم الخميس ، ووعد بإجراء تحقيق في الحادث وتقديم المسؤولين عنه إلى العدالة.

وتعد حوادث العبارات أمراً شائعا في البحيرات والأنهار في الكونغو الديمقراطية، وغالبًا ما تكون القوارب مكتظة بالركاب وتفتقر إلى سترات النجاة.
 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات