مشادة

اصطدام الوزير والرئيسة

أنهى وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين يوماً طويلاً من الاستجواب أمام لجنة الخدمات المالية التابعة لمجلس النواب الأمريكي بمشادة كلامية حادة بينه وبين النائبة الممثلة لولاية كاليفورنيا ماكسين واترس وكبيرة النواب الديمقراطيين في اللجنة، وذلك بسبب إصرار منوتشين على مغادرة جلسة الاستجواب من أجل حضور موعد محدد سابقاً.

وقاطع منوتشين بعد ثماني دقائق من موعد المغادرة المقرر جلسة الأسئلة والأجوبة مع المشرعين ليذكر اللجنة باتفاقهما على السماح له بالمغادرة عند الساعة الخامسة. وبرر منوتشين ذلك بالقول إنه على موعد مهم مع أحد كبار المسؤولين في الحكومة لمناقشة مساعي مكافحة تمويل الإرهاب، وأشار إلى إمكانية تمديد الوقت خمس عشرة دقيقة إضافية.

لكن واترس قالت: «جميعنا مضغوطون بالوقت، وإذ أردت الرحيل فلتفعل». فردّ عليها هنا: «إذاً تأذنين لنا بالانصراف». إلا أن واترس انتقلت لمتحدث آخر عقب اتهام منوتشين بأنها تبقيه بحيث لا يتمكن من حضور لقائه المهم، لمجرّد أن تقرّعه. فأجابت بأنه هو من قدم عرضاً وهي قد قبلته، وأشارت في حديث لاحقاً لمحطة «سي إن إن» أن لقاء منوتشين يعد ثانوياً بالمقارنة مع مسؤوليات اللجنة الرقابية. وقالت: «حين أشار بضرورة لقاء شخصية مهمة، لا أعتقد أنه هناك شيء أو شخص أهم من محاولة كونغرس الولايات المتحدة معرفة ما الذي يفعله هذا الوزير تحديداً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات