بريطانيا تأسف لمذبحة «جاليانوالا باغ» بعد 100 عام

أعلن المبعوث البريطاني إلى الهند أن بلاده تأسف لمذبحة تعرض لها مئات الهنود على يد القوات الاستعمارية البريطانية في مدينة أمريتسار الشمالية الغربية قبل 100 عام، وستواصل الأسف عن هذه المجزرة.

ووافق يوم أمس الذكرى المئوية للهجوم الذي شنته القوات الاستعمارية البريطانية على جاليانوالا باغ، ضد الهنود العزل، الذين كانوا يشاركون في مسيرة سلمية تدعو إلى الاستقلال. وقُتل أكثر من 300 هندي وجُرح 1200 آخرون خلال المذبحة التي حفزت حركة الاستقلال الوطني.

وقال المفوض السامي البريطاني، دومينيك أسكويث: «ما زال الشعور بالاشمئزاز الذي شعرنا به في ذلك الوقت قوياً»، حيث شارك في هذا الحدث عند النصب التذكاري لجاليانوالا باغ في أمريتسار. من جهتها، وصفت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي،، أعمال القتل بأنها «جرحٌ مخزٍ» في التاريخ البريطاني الهندي، لكن تصريحاتها لم تصل إلى حد الاعتذار رسمياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات