إعادة فتح حوض بريطاني لبناء الغواصات النووية بعد تحذير كاذب

أعلنت شركة بي.إيه.إي سيستمز أنه تمت إعادة فتح حوض لبناء الجيل الجديد من الغواصات النووية البريطانية في بارو إن فيرنيس بشمال غرب إنجلترا أمس، بعد إخلائه لفترة وجيزة بسبب حادث.

وأضافت الشركة في بيان: «بعد تمشيط مكثف لمجمع ديفونشير دوك، بما في ذلك الغواصات أستيوت الأربع التي يجري بناؤها، لم يتم العثور على شيء مريب».

ولم تحدد طبيعة الحادث، لكن مصدراً لم يتم الكشف عن اسمه أبلغ صحيفة «ذا ميل» التي تصدر من بارو إن فيرنيس، أن إخلاء الحوض كان نتيجة تحذير من وجود قنبلة في إحدى الغواصات.

وتوجّهت الشرطة وسيارات الإسعاف إلى المكان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات