البرلمان الأوروبي: خروج بريطانيا يجب ألا يكون قصة بلا نهاية

أعربت نائبة رئيس البرلمان الأوروبي ايفلينه جيبهارت، عن رفضها لتجديد تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) ما لم تعلن لندن بشكل محدد عن خطواتها اللاحقة في هذا الشأن في موعد أقصاه الجمعة المقبلة.

وفي تصريحات لصحيفة «هايلبرونر شتيمه» الألمانية الصادرة أمس، قالت جيبهارت: «في الواقع، نحن لا نريد خروج بريطانيا، ولا خروجاً غير منظم على أية حال، لكننا لا يمكن أن نقبل أن يتحول الأمر إلى قصة بلا نهاية».

بدوره، أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان-ايف لودريان أنّ الوقت حان لينتهي الوضع المعقد حول بريكست، معتبراً أنّه يتوجب على البريطانيين عرض وسائل للخروج من هذا الوضع «سريعاً جداً».

وقال خلال مؤتمر صحافي في أعقاب لقاء لوزراء خارجية مجموعة السبع في دينار (شمال غربي فرنسا)، «حان الوقت لإنهاء هذا الوضع». وأضاف «لا يمكن أن يستمر وضع بريكست إلى ما لا نهاية. في وقت ما، ثمة مخرج».

وطلبت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أول من أمس إرجاءً جديداً لموعد الخروج. فبعدما كان محدداً بالأساس في 29 مارس قبل إرجائه 12 أبريل الجاري ترغب المسؤولة المحافظة في مهلة جديدة، حتى 30 يونيو المقبل.

وتسعى لندن إلى تسوية بين الأحزاب للخروج من المأزق بعدما رفض البرلمان كل السيناريوهات المرتبطة ببريكست، إضافة إلى مقترحات تقدّم بها نواب.

وقال لودريان «على السلطات البريطانية والبرلمان البريطاني أن تدرك حقاً أن الاتحاد الأوروبي لا يمكنه أن يستنفد باستمرار بسبب تقلبات السياسة البريطانية الداخلية».

وأضاف قبيل القمة الأوروبية الاستثنائية المرتقبة الأربعاء المقبل حول بريكست، «من المهم أن يحدد لنا البريطانيون سريعاً جداً كيف ينوون الخروج من هذه الأزمة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات