عشرات القتلى بهجوم لـ«طالبان» في أفغانستان

أعلن مسؤولون إقليميون أن مئات من مقاتلي حركة طالبان اقتحموا منطقة في إقليم بادغيس بغرب أفغانستان ليدور بينهم وبين قوات الحكومة الأفغانية قتال عنيف تكبد خلاله الجانبان عشرات القتلى والمصابين.

وقال حاكم منطقة بالامرغاب واريس شيزاد الليلة قبل الماضية إن طالبان قتلت 36 فرداً من قوات الحكومة واستولت على عدة نقاط تفتيش في الهجمات التي بدأت ليل الأربعاء كما أكد الناطق باسم حاكم إقليم بادغيس جامشيد شهابي أن أكثر من 30 من طالبان قتلوا.

وذكرت وزارة الدفاع الأفغانية في سلسلة تغريدات على «تويتر» أن قواتها اختارت أن تنسحب تكتيكياً من نقاط التفتيش للحيلولة دون سقوط قتلى في صفوف المدنيين. وأضافت إنها استدعت القوات الجوية لشن ضربات على مواقع طالبان.

ولاحقاً، ذكرت الوزارة أن القوات الأفغانية أجبرت طالبان على الانسحاب من بعض نقاط التفتيش وأن جميع المناطق الرئيسة لا تزال تحت سيطرتها.

وخلال الأسابيع الأخيرة اشتدت حدة الصراع في بادغيس على نحو خاص إلى جانب إقليم قندوز في الشمال وهلمند في الجنوب. وتكبد الجانبان خسائر فادحة في بادغيس الشهر الماضي. إلى ذلك، وصل المبعوث الأمريكي الخاص للمصالحة في أفغانستان زلماي خليل زاد إلى إسلام آباد أمس، لمناقشة التقدم المحرز في عملية سلام مع أفغانستان لإنهاء عقود من الحرب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات