تظاهرات عالمية حاشدة لمواجهة التغيّر المناخي

جانب من التظاهرات المطالبة بمواجهة التغيّر المناخي | إي بي إيه

شارك عشرات الآلاف من الطلاب في العديد من الدول في احتجاجات، أمس، طالبوا خلالها الساسة بمواجهة التغير المناخي.

وتغيب مئات الطلاب في الهند عن مدارسهم للمطالبة باتخاذ خطوات في مواجهة الاحترار العالمي والتلوث السام الذي يؤثر في الملايين بالبلاد.

واحتشدت أعداد كبيرة في مدن هندية، بينها نيودلهي ومومباي وحيدر أباد وبانجالور، من بين 36 موقعاً شهدت تظاهرات في أنحاء البلاد.

وردد الطلاب شعارات تطالب الحكومة بوقف استخدام الفحم ومواجهة تداعيات التغير المناخي وتلوث الهواء.

وشهدت 29 مدينة بولندية تظاهرات مماثلة، رغم هطول الامطار، سيراً على خطى ناشطة البيئة السويدية الفتاة جريتا ثونبرج.

وذكرت وسائل إعلام أن أكثر من 1000 متظاهر احتشدوا خارج مقر وزارة الطاقة في العاصمة وارسو بعد مسيرة صاحبتها موسيقى صاخبة عبر وسط المدينة.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها «الطبيعة أولاً، ثم التخرج في المدرسة الثانوية»، و «لماذا نحن ملزمون بالتعلم من أجل مستقبل لن نحظى به؟».

وسار نحو 1500 طالب في بلدة بريجنتس النمساوية على ذات النهج، واحتشد في فيينا حوالي 10 آلاف شخص احتجاجاً على التقاعس عن اتخاذ إجراءات من قبل الساسة في سبيل حماية البيئة. وخرج آلاف الطلاب في نيوزيلندا وأستراليا إلى الشوارع في بداية يوم عالمي للإضرابات المدرسية ضد التقاعس في مواجهة تداعيات التغير المناخي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات