ميركل تعزي في ضحايا الهجوم على مسجدين في نيوزيلندا

أعربت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن تعازيها في ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا.

وقالت ميركل اليوم الجمعة عقب لقاء مع قيادات اتحادات اقتصادية ألمانية في مدينة ميونخ: "الأمر يدور هنا حول هجوم غادر على مصلين ودور عبادتهم... إنه هجوم موجه ضد المسلمين. إنه بالتالي هجوم على الديمقراطية النيوزيلندية وعلى المجتمع المنفتح المتسامح... نقاسم هذه القيم مع نيوزيلندا، وبالتالي نتشارك أيضا الصدمة والإدانة لهذا الفعل المفزع".

وكان المتحدث باسم ميركل، شتيفن زايبرت، كتب في وقت سابق اليوم نقلا عنها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "أتابع بصدمة كبيرة الأنباء من كرايستشيرش... أشاطر النيوزيلنديين الحزن على مواطنيهم الذين تعرضوا للهجوم خلال أداء صلاوتهم بسلام في مساجدهم، وقُتلوا بدافع الكراهية العنصرية".

كما استهل مجلس الولايات الألماني (بوندسرات) جلسته اليوم بدقيقة صمت على أرواح الضحايا.

وقال رئيس المجلس دانيل جونتر: "ندين بأشد درجة هذا العنف العبثي... مواساتنا للمصابين وأسر القتلى والأمة بأكملها".

وأعلنت الشرطة النيوزيلندية اليوم أن حصيلة قتلى إطلاق النار على مسجدين في مدينة كرايستشيرش ارتفعت إلى 49 شخصا على الأقل.

ووجهت اتهامات بالقتل إلى رجل في آواخر العشرينيات من عمره، ومن المقرر أن يمثل أمام محكمة في كرايستشيرش غدا السبت.

واعتقلت الشرطة شخصين آخرين في منطقة الهجوم، وبحوزتهما أسلحة نارية، وجاري بحث مدى تورطهما في اطلاق النار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات