العثور على قذيفة هاون بحقيبة دبلوماسي أمريكي بمطار في موسكو

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أنها أبلغت السفارة الأمريكية بأن أحد دبلوماسييها حاول نقل قذيفة هاون إلى بلاده عبر مطار "شيريميتيفو" الدولي في موسكو، واصفة الحادث باستفزاز متعمد، طبقا لما ذكره موقع "روسيا اليوم" اليوم السبت.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان وزعته على بعض وسائل الإعلام: "تم صباح اليوم 9  مارس وعند المدخل إلى الجناح (دي) التابع لمطار شيريميتيفو الدولي بموسكو، وخلال فحص حقائب موظف في السفارة الأمريكية، رُصد جسم شبيه بقذيفة هاون. وأكد خبراء في المتفجرات جرى استدعاؤهم إلى المكان أن الجسم هو قذيفة هاون مزودة بصاعق، لكنها لا تضم مواد متفجرة رغم أن آثارها موجودة داخل هيكل القذيفة".

وأضافت الوزارة: "على الفور تم إبلاغ السفارة الأمريكية بالحادث من قبل إدارة الداخلية الروسية في مطار شيريميتيفو. ونأمل في أن توضح لنا سلوك موظفها".

وأكدت الخارجية الروسية في بيانها: "من غير الممكن أنه(الموظف) لا يدرك، أخذا بعين الاعتبار الاهتمام البالغ الذي يجري إيلاؤه في الولايات المتحدة ذاتها لأمن وسائل النقل الجوية بعد الهجمات الإرهابية في سبتمبر 2001، أن نقل قذيفة هاون في الحقيبة أمر خطير للغاية. وذلك يعني أنه أقدم على هذه الخطوة متعمدا".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات