1.5 مليار دولار كلفة إرجاء الانتخابات في نيجيريا

يعيش النيجيريون صدمة، غداة الإعلان المفاجئ عن إرجاء الانتخابات العامة قبل ساعات من موعدها المقرر، ما يعني خسائر مالية كبيرة، بحسب خبراء اقتصاديين.

وكانت شوارع لاغوس، العاصمة الاقتصادية لغرب إفريقيا التي تعدّ 20 مليون نسمة، فارغة صباح أمس بعد خيبة الأمل والغضب اللذين أثارهما إرجاء الانتخابات الرئاسية والتشريعية.

وقال مدير غرفة التجارة في لاغوس يوسف مودا «لا يمكن تصور كلفة هذا الإرجاء. الاقتصاد كان متباطئاً الجمعة وهو مشلول بالكامل السبت»، مقدّراً الخسارة المالية بـــ 1.5مليار دولار.

ورأى أن القطاع البحري سيكون الأكثر تضرراً وأن هذا الإرجاء لن يؤدي إلا إلى مزيد من الإبطاء في قنوات الاستيراد والتصدير المزدحمة في الأصل بسبب نقص البنى التحتية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات