إجلاء المئات في كاليفورنيا خوفاً من انهيارات طينية

أمرت السلطات في ولاية كاليفورنيا مئات السكان بمغادرة منازلهم. إذ أثارت عاصفة قوية المخاوف من وقوع انهيارات طينية في مناطق شهدت حرائق غابات في الآونة الأخيرة.

وقد تتعرض بعض المناطق حول لوس أنجلوس لأمطار يزيد معدلها على 13 سنتيمتراً جراء العاصفة التي تشق طريقها إلى الساحل. ومن المتوقع أن تصل العاصفة، وهي أكثر عاصفة مطراً في كاليفورنيا هذا الشتاء، إلى ذروتها وسببت سيولاً بالفعل من أريزونا إلى واشنطن.

وأمرت السلطات سكان منطقة ليك إلسينور على بعد 90 كيلومتراً شرقي لوس أنجلوس، ترك منازلهم خشية أن تتحول سفوح التلال القريبة التي دمرتها حرائق الغابات في 2018 إلى أنهار من الطين والحطام. وقال بوب أورافيك، خبير الأرصاد في مركز التوقعات الجوية بهيئة الأرصاد الوطنية في ماريلاند: «ستكون كثيفة وسريعة تدفق الحطام والانهيارات الطينية أمر محتمل في أي منطقة دمرتها حرائق الغابات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات