رئيسا الأرجنتين والبرازيل ينتقدان الدكتاتورية في فنزويلا

دان رئيسا الأرجنتين والبرازيل بشدة «دكتاتورية نيكولاس مادورو» رئيس فنزويلا بعد أول اجتماع مباشر بينهما، أمس. وصرح رئيس الأرجنتين ماوريسيو ماكري للصحافيين في برازيليا وإلى جانبه رئيس البرازيل جاير بولسونارو:

«نجدد إدانتنا لدكتاتورية مادورو، ولن نقبل هذه الإساءة للديمقراطية». وأضاف أن المجتمع الدولي اعترف بالفعل بأن مادورو ديكتاتور يسعى إلى البقاء في السلطة من خلال انتخابات وهمية، وسجن المعارضين وجر الفنزويليين إلى وضع يائس. ووصف بولسونارو الذي تولى منصبه في الأول من يناير، مادورو بأنه «هتلر العصر الحديث»، معلناً أن البرازيل والأرجنتين على جبهة «الدفاع عن الحرية» في أمريكا اللاتينية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات