مقتل رئيس بلدية بولندية بعملية طعن

أعلن وزير الصحة البولندي لوكاش شوموفسكي، أمس، وفاة رئيس بلدية المرفأ البولندي الكبير غدانسك، بافيل أداموفيتش، الذي تعرض لهجوم بسكين الليلة قبل الماضية أثناء تجمع عام.

وقال شوموفسكي لصحفيين أمام مدخل المستشفى الجامعي، حيث كان الضحية يتلقى العلاج: «توفي رئيس البلدية، لم نتمكن من معالجة إصابته».

وكتب رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك وهو رئيس وزراء بولندا سابقاً، في تغريدة «بافيل أداموفيتش، رئيس بلدية غدانسك، رجل التضامن والحرية، الأوروبي، صديقي العزيز، قُتل. فليرقد بسلام».

وقال توماش ستيفانياك، مسؤول في المستشفى، في تصريح نقلته وكالة الأنباء البولندية: «رغم كل جهودنا، لم نتمكن من إنقاذه».

وكان رجل في الـ27 من العمر طعن أداموفيتش (53 عاماً) رئيس بلدية غدانسك منذ 1998 خلال تجمع عام، ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة. وتم نقله بسيارة إسعاف إلى المستشفى الجامعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات