وفيات وإلغاء رحلات وتحذيرات في دول أوروبية

عاصفة ثلجية تجتاح نصف الولايات المتحدة

اجتاحت عاصفة شتوية عاتية منطقة جبال روكي والسهول الكبرى بالولايات المتحدة يوم الجمعة قبل أن تتجه شرقاً، مع توقع أن يغطي الجليد ممراً يبلغ طوله 1609 كيلومترات خلال مطلع الأسبوع، مما يؤدي إلى «فوضى» في حركة النقل بوسط البلاد، إضافة إلى إلغاء مئات الرحلات الجوية وإغلاق مطارات.

وبدأت العاصفة في شكل أمطار من المكسيك، ثم تحولت إلى ثلوج بعد التقائها بجبهة من الهواء الثلجي. وتوقعت الهيئة القومية للأرصاد الجوية سقوط ثلوج يصل سمكها إلى 45 سنتيمتراً في جبال سانجري دي كريستو جنوبي دنفر.

وذكر موقع أكيو ويذر للأرصاد الجوية أن من المتوقع سقوط ثلوج يبلغ سمكها نحو 15 سنتيمتراً على كانساس وأركنسو، وما يصل إلى عشرة سنتيمترات على واشنطن العاصمة، قبل توجه العاصفة إلى البحر في ساعة متأخرة من مساء الأحد.

وأبلغ موقع «فلايت أوير دوت كوم» لرصد حركة السفر الجوي عن إلغاء 1431 رحلة جوية يوم الجمعة، وتأجيل 12465 رحلة أخرى، مع وجود مشكلات في مطار تأثرت بالثلوج مثل دنفر، مما تسبب في آثار سلبية في شتى أنحاء البلاد.

وفي أوروبا، أصدرت هيئة الأرصاد الجوية الألمانية تحذيراً من احتمال سقوط الثلوج بكثافة في الأيام المقبلة.

وفي منطقتي «بافاريا العليا» و«سوابيا»، صدر تحذير من هبوب عاصفة، ومن المتوقع تساقط ثلوج جديدة بين مساء اليوم السبت والثلاثاء المقبل فوق ارتفاع ألف متر وفي مطاري ميونخ وفرانكفورت، تم إلغاء مئة رحلة أمس الجمعة.

وفي بلغاريا، توفي اثنان من المتزلجين في جبال «بيرين» أمس الجمعة بسبب انهيار جليدي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات