محامي ترامب السابق يدلي بشهادته أمام الكونغرس 7 فبراير

أعلنت لجنة الرقابة في مجلس النواب الأمريكي أنّ مايكل كوهين المحامي الشخصي السابق للرئيس دونالد ترامب، سيدلي بإفادته أمام الكونغرس الشهر المقبل، ما يشكل تهديداً جديداً للرئيس بينما يشكل التحقيق في تواطؤ مع روسيا تهديدات جديدة للبيت الأبيض. وقالت لجنة في المجلس الذي بات يهيمن عليه الديمقراطيون أخيراً إن كوهين سيدلي بإفادته في السابع من فبراير في جلسة علنية.

وكان حكم على كوهين في ديسمبر الماضي بالسجن ثلاث سنوات بعد إدانته بتهم عدة بينها مخالفة قوانين تمويل الحملات الانتخابية بإدارة ترامب. وصرح كوهين في بيان «أتطلع إلى الحصول على منصة يمكنني أن أقدم فيها عرضاً كاملاً وصادقاً للحوادث التي نقلت». من جهته، قلل ترامب في تصريحات لصحافيين من أهمية هذه الخطوة.

وقال إن «هذا الأمر لا يقلقني إطلاقاً». وكوهين الذي كان مساعد ترامب ومسؤولاً في «مؤسسة ترامب» في نيويورك، قال في 21 ديسمبر إنه أمضى سنوات يغطي خلالها «الأعمال القذرة» لرئيسه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات