تجدد التظاهرات المناوئة للحكومة في المجر

استأنف المتظاهرون في المجر الاحتجاجات المناهضة للحكومة، التي تراوحت من مطالب عمالية إلى إلغاء قانون ينص على زيادة كبيرة في ساعات العمل الإضافي إلى دعوة لإنهاء الحكم غير الليبرالي برئاسة رئيس الوزراء فيكتور أوربان.

وبعد هدوء بسبب العطلات، تجمع الآلاف في بودابست، أمس، لاستئناف أكثر موجة احتجاجية استمراراً ضد أوربان الذي جعله ازدراؤه للديمقراطيين الليبراليين، أيقونة للقوى السياسية القومية عبر أوروبا.

وأغضب أوربان أيضاً النقابات العمالية التي تفكر أيضاً في الإضراب إذا لم تلغِ حكومته ما وصفوه بأنه «قانون العبيد»، لأنه يزيد ساعات العمل الإضافية التي يمكن أن يطلبها أرباب العمل، بحسب وكالة بلومبرغ للأنباء. ومن جانبه، تعهد أوربان بهزيمة الاحتجاجات بالصبر والحسم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات