الثلوج تعزل النمسا وألمانيا وتعطل حركة الطيران

الثلوج تغطي الشوارع في النمسا | إي بي أيه

تسببت العاصفة الثلجية التي تتعرض لها كل من النمسا وألمانيا بعرقلة حركة المرور والمواصلات وقطعت تواصل بعض المدن بالعالم الخارجي.

وتوقع مركز الأرصاد الجوية النمساوي هطول كميات ثلوج جديدة تصل إلى ارتفاع متر، وحذر من خطر انهيار الثلوج في المناطق الجبلية وهبوب عاصفة ثلجية تبلغ ذروتها اليوم، فيما تم وضع الجيش في حالة تأهب.

ونشر المعهد المركزي للأرصاد الجوية أمس تحذيراً من تساقط الثلوج بكثافة في عدة ولايات بدءاً من شمال ولاية «تيرول» وولايات «سالزبورج» و«شتايرمارك» و«فيينا» إلى إقليم «موست فيرتل».

وتسببت الرياح القوية المحملة بالثلوج في سقوط الأشجار وقطع الطرق الداخلية والسريعة وخطوط السكك الحديدة وأسلاك الكهرباء بالعديد من المدن والقرى المتضررة وتعمل قوات الدفاع المدني مع الجهات المعنية على إعادة فتح بعض الطرق الرئيسة وإزالة كميات الثلوج في محاولة لتوفير الحد الأدنى من الخدمات الأساسية للمواطنين.

وفي ألمانيا، أصدر مكتب الأرصاد الجوية في ألمانيا تحذيراً من سوء الأحوال الجوية في معظم أجزاء بافاريا وولاية بادن فيرتمبرج الجنوبية المجاورة مع تساقط الثلوج بكثافة.

وفي إحدى البلدات في بافاريا شوهد السكان يزيلون الجليد من فوق السيارات وأمام منازلهم بينما استمر تساقط الثلوج.

وفيما كانت حركة المرور سلسة على الطرق السريعة قرب مدينة ميونيخ جرى إلغاء عدد من رحلات الطيران أو تأجيلها من مطار المدينة بسبب سوء الأحوال الجوية.

وتسببت العاصفة الثلجية في إلغاء 90 رحلة طيران بمطار مدينة ميونيخ، عاصمة ولاية بافاريا، جنوبي ألمانيا. وتمثل الرحلات الملغاة نحو 10% من إجمالي الرحلات.

وقالت ناطقة باسم المطار إن العاصفة القوية تسببت أيضاً في تأخير العديد من الرحلات الجوية.

يذكر أن عدد الرحلات الجوية المعتادة من المطار أمس يبلغ نحو 850 رحلة، وصول ومغادرة، وحدث اضطراب في جدول الرحلات بسبب الثلوج والجليد.

وأضافت الناطقة: «نحن بحاجة إلى نحو 25 دقيقة لإزالة الثلج من المدرج وخلال هذا الوقت يتم إغلاق المدرج»، مضيفة أن إزالة الثلج من فوق بدن الطائرة يحتاج أيضاً وقتاً، وبالإضافة إلى ذلك فإن هيئة السلامة الجوية تقوم بتخفيض عدد الرحلات الجوية في حال تدهور الرؤية، مع الطقس السيىء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات