مهاجم يدهس مهاجرين في ألمانيا

■ الشرطة الألمانية تغلق منطقة الحادث | أ.ب

أصيب أربعة أشخاص بجروح في ألمانيا عندما صدم رجل بسيارته مجموعة كانت تحتفل بالعام الجديد، في هجوم وصفته الشرطة الألمانية، أمس، بأنه يستهدف اللاجئين.

وقال مكتب نيابة ايسين وشرطة مونستير إن «السلطات تعتقد أن هذا هجوم متعمد سببه عداء السائق للأجانب». وأضافوا إنهم يعتقدون أن المشتبه به (50 عاماً) يعاني من مشاكل عقلية.

ووقع الحادث بعد قليل من منتصف الليل في بلدة بوتروب على بعد نحو 12 كيلومتراً شمالي مدينة ايسن غربي ألمانيا.

وحاول السائق في البداية صدم شخص واحد، إلا أن ذلك الشخص تمكن من النجاة. وبعد ذلك توجه بسيارته نحو مجموعة كانت تطلق مفرقعات في الشارع، كما يفعل العديدون في ألمانيا احتفالاً بالعام الجديد.

وأصيب أربعة أشخاص، إصابة بعضهم خطيرة، بحسب الشرطة التي أضافت إنهم من أصول أفغانية وسورية.

وبحسب تصريحات السلطات الألمانية، تابع الرجل سيره نحو مدينة إيسن حيث حاول دهس مجموعة من الأشخاص كانوا ينتظرون عند إحدى محطات الحافلات، وألقت الشرطة القبض عليه في أعقاب ذلك بفترة وجيزة، وذكرت السلطات أنه تفوه بعبارات معادية للأجانب أثناء القبض عليه.

وصرح هربرت رويل، وزير داخلية ولاية شمالي الراين فيستفاليا غربي ألمانيا بأن كراهية الأجانب كانت هي الدافع وراء هجوم الدهس.

وقال الوزير المنتمي إلى حزب المستشارة انجيلا ميركل المسيحي عن الرجل الذي نفذ الهجوم بسيارته: «لقد كانت هناك نية واضحة عند هذا الرجل لقتل الأجانب».

وأضاف وزير داخلية الولاية إن هذا الأمر كان واضحاً خلال الاستجوابات الأولى للرجل، مشيراً إلى أنه ألماني الجنسية وينحدر من مدينة إيسن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات