قتيلان بانفجار قنبلة خارج مركز تجاري جنوبي الفلبين

قُتل شخصان وأصيب نحو 35 بجروح، أمس، بانفجار قنبلة خارج مركز تجاري في كوتاباتو، جنوب الفلبين الذي يشهد تمرداً مسلحاً، كما أعلنت الشرطة.

وإثر هذا الانفجار، فتش المحققون المركز التجاري وعثروا على طرد مشبوه عمدوا الى إبطال مفعوله، كما أكد الناطق باسم الشرطة رويل زافرا. وقتلت بائعة متجولة ورجل. ومعظم الجرحى الذين ثلاثة منهم في حال خطرة، هم زبائن أتوا لشراء ما يحتاجون إليه ليلة رأس السنة.

وبسبب عصف الانفجار، تناثر في الشارع كثير من لوازم العيد وتحطم زجاج نوافذ المباني المحيطة.

ولم يكن في وسع المحققين أن يحددوا على الفور نوع القنبلة المستخدمة أو تحديد مشتبه بهم. لكن قائد الجيش في المنطقة الجنرال كيريليتو سوبيجانا أكد لشبكة آي.بي.اس-سي.بي.إن، أن رجلاً شُوهد يحمل علبة وضعها أمام المركز التجاري، ثم انفجرت بعد ثوانٍ. وأضاف أن القنبلة تحمل توقيع «تنظيم داعش»، أي المتطرفين المحليين الذين بايعوا التنظيم الإرهابي.

ومدد الكونغرس الفلبيني مطلع ديسمبر الأحكام العرفية التي أعلنت في مايو 2017 في جزيرة مينداناو .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات