باكستان تطلق سراح جاسوس هندي بعد اعتقاله 3 سنوات

أعلنت باكستان اليوم الاثنين أنها سوف تطلق سراح جاسوس هندي بعد قضائه عقوبة بالسجن لثلاث سنوات بتهمة التجسس.

وكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية، محمد فيصل، على تويتر أنه سيتم إطلاق سراح حميد نهال أنصاري من السجن وإعادته إلى الهند.

 وقال إن أنصاري كان قد دخل باكستان بطريقة غير مشروعة وتورط في جرائم ضد الدولة وتزوير وثائق.

ولم ينشر المتحدث تفاصيل عن عملية إعادة أنصاري إلى بلاده.

وأفادت تقارير بأن أنصاري كان قد أقام علاقة صداقة مع امرأة في مقاطعة كوهات شمال غربي باكستان عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وتم القبض عليه في عام 2012 عندما عبر الحدود بوثائق مزورة قادما من أفغانستان.

وأدانته محكمة عسكرية بتهم التجسس والأنشطة المناهضة للدولة في ديسمبر 2015، وصدر بحقه حكم بالسجن ثلاث سنوات.

وأنكر أنصاري الاتهامات، وقال إنه زار باكستان لمساعدة صديقة له على فيسبوك في كوهات كانت في ورطة.

وتتبادل الهند وباكستان، وهما جارتان في جنوب آسيا تملكان أسلحة نووية ولديهما تاريخ من العلاقات الثنائية المريرة، اتهامات التجسس بشكل روتيني.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات