لا مبالاة وزير الأمن السيبراني - البيان

تساؤلات

لا مبالاة وزير الأمن السيبراني

أبدى الوزير الياباني المسؤول عن الأمن السيبراني والألعاب الأولمبية، يوشيتاكا ساكورادا، عدم مبالاته برد الفعل العالمي على ملاحظة كان قد أدلى بها بشأن عدم استخدامه جهاز حاسوب في حياته، وذلك أثناء اجتماع اللجنة الحكومية في المجلس الأدنى في البرلمان الياباني بتاريخ 21 نوفمبر.

وكان هذا الخبر الذي انتشر بسرعة في الصحف العالمية، أثار تساؤلات عدة بشأن مؤهلاته لتولي المنصب، وفقاً لصحيفة «أساهي شيمبن» اليابانية.

ومما قاله الوزير في الاجتماع: «اسمي بات معروفاً حول العالم إلى هذا الحد؟، بالتالي، أصبحت مشهوراً الآن، بغض النظر عما إذا كان الأمر جيداً أم سيئاً».

وجاء كلامه رداً على سؤال وجهه عضو في المعارضة من الحزب الديمقراطي من أجل الشعب، تاكيشي سياكي، الذي أشار إلى انتشار خبر نقص خبرته بالكمبيوتر في الصحف العالمية، بما في ذلك صحيفة نيويورك تايمز الأميركية، حيث نشرت قصصاً عن نقص خبرة ساكورادا بالحاسوب.

الوزير المسؤول أيضاً عن الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020، رداً على سؤال آخر وجهه سياكي خلال الاجتماع، بشأن مهاراته كوزير أمن سيراني بالقول: «أعتقد أن قدرتي على اتخاذ القرارات ممتازة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات