تعاطف وزير فرنسي يرتد سوءاً - البيان

احتجاج

تعاطف وزير فرنسي يرتد سوءاً

بدا وزير الميزانية الفرنسية جيرالد دارمانين، منفصلاً عن واقع أحوال الفرنسيين الصعبة، عندما قال أمام طلاب في جامعة السوربون، في خطاب يهدف للتعاطف مع مرتدي «السترات الصفراء»، الذين يحتجون على ارتفاع تكاليف الوقود، إن وجبة طعام لشخص واحد في مقهى باريسي، تكلف 100 يورو من دون نبيذ، كاشفاً عن ذوقه الرفيع في المطاعم الفرنسية باهظة الثمن.

وأفاد موقع قناة «فرانس 24»، بأن الوزير البالغ من العمر 36 عاماً، كان يحاول حض الجمهور على إظهار التعاطف مع المحتجين في أنحاء فرنسا، الذين يقودهم ناخبون من الريف والمدن الصغيرة، ممن ضاقوا ذرعاً بسياسات الرئيس إيمانويل ماكرون، عندما قال: «إن كنا لا نريد بريكست..، فإننا بحاجة إلى أن نستمع ونفهم ما يعني العيش بمبلغ 950 يورو في الشهر (1100 دولار أميركي)، عندما تبلغ فاتورة مطعم باريسي 200 يورو، كدعوة شخصين دون نبيذ».

الملاحظة أشعلت الغضب على الفور في وسائل التواصل، حيث المبلغ يتجاوز ضعف كلفة طعام عادي في مطعم باريسي. فكتبت إحدى المجلات منتقدة الوزير: «من الصعب إظهار انفصاله عن الإنسان الفرنسي العادي، حتى الباريسي، بشكل أكثر وضوحاً»، وأفادت إحدى الإذاعات، بأن هذه التعليقات تجازف برفع مستوى الغضب. الجدير بالذكر أن درامانين أحد المفوهين الماهرين في التواصل ضمن حكومة ماكرون.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات