ميركل تطلب من موسكو احتواء التوتّر مع كييف - البيان

ميركل تطلب من موسكو احتواء التوتّر مع كييف

طلبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أمس، من الرئيس فلاديمير بوتين احتواء التوتر بين روسيا وأوكرانيا بعدما احتجز خفر السواحل الروس ثلاث سفن عسكرية أوكرانية، وانضمت بذلك إلى موقف دول أوروبية عدة بينها فرنسا.

وقال الناطق باسم المستشارة شتيفان سيبرت للصحافيين في ختام غداء عمل جمع ميركل وبوتين على هامش قمة مجموعة العشرين في بوينس آيرس: «تم التركيز على الوضع في سوريا والوضع بين روسيا وأوكرانيا فيما يتعلق بمضيق كيرتش وبحر آزوف».

وأضاف أن «المستشارة أعربت مجدداً عن قلقها حيال التصعيد والتزامها في موضوع حرية الحركة البحرية في بحر آزوف. لقد اتفقت مع الرئيس الروسي على إجراء محادثات لاحقة في إطار مجموعة النورماندي».

وتضــــم مجموعة النورمانـــدي ألمانيا وفرنسا وروسيا وأوكرانيــا، وهدفها السهر على حسن تنفيذ عملية السلام التي أطلقتها اتفاقات مينسك التي وقّعتها الدول الأربع في فبراير 2015.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات